حملة شعبية غير مسبوقة تفتح ملفات 26 سبتمبر السرية وتصفية قياداتها (اسماء + صور)

اليوم السابع – متابعة خاصة:
بدأت حملة شعبية واسعة، فتح ملفّات سرّيّة خاصة بثورة السادس والعشرين من سبتمبر وقادتها، ضلّت مغيبة لعقود.

الحملة غير المسبوقة، شهدتها مواقع التواصل الاجتماعي، لإحياء "ذكرى قادة ثورة 26 سبتمبر المغدور بهم من قبل الأطراف الموالية للسعودية"، حسب ما جاء في تغريدات العديد من النشطاء على موقع التدوين المصغر "تويتر".
 
وأشارت الحملة إلى أن "ثورة 26 سبتمبر انحرفت عن مسارها"، متهمة طرف ثالث موالي للسعودية "بتسليم اليمن للوصاية السعودية ولجنتها الخاصة والهيمنة الخارجية"، وكذلك التسبب "بكل ما شهده اليمن طوال 60 عاما وحتى اليوم".

المشاركون في الحملة، اعتبروا تصفية عدد من الضباط الأحرار وعلى رأسهم محمد محمود الزبيري، عقب الثورة، تم بهدف تهيئة الأجواء وإزالة العقبات التي كانت تقف أمام توجّه وضع اليمن تحت الوصاية السعودية، حسب قولهم.