في أقل من 24 ساعة.. إحباط محاولات لتهريب نحو 3,5 مليون دولار إلى خارج اليمن ..!! " تفاصيل صادمة"

اليوم السابع - متابعات خاصة

 

كشفت مصادر مطلعة عن إحباط محاولتي لتهريب مبالغ ضخمة بالعملة الصعبة إلى خارج اليمن خلال أقل من 24 ساعة .

 

وأكدت مصادر مصرفية، الاثنين، عن إحباط محاولة تهريب مبلغ مالي ضخم بالعملة الصعبة تابع لمسؤول عسكري بارز في الجيش اليمني في مدينة مأرب.

 

وأوضحت المصادر أنه تم التحفظ على مبلغ 500 ألف دولار، في منفذ الوديعة الحدودي، أثناء محاولة تهريبها، تابعة لقائد عسكري بارز - محسوب على الاصلاح - في وزارة الدفاع اليمنية.

 

وأشارت إلى أن المبلغ الضخم تم وضعه تحت أحد كراسي سيارة من نوع "هايلوكس"، أثناء محاولة تهريبها إلى داخل الأراضي السعودية.

 

وكانت وسائل إعلامية، قد كشفت عن عملية تهريب أموال أخرى، قبل ساعات من العملية الثانية، تقدر بنحو 200 مليون دولار في محافظة المهرة (شرق البلاد)، قادمة من مدينة عدن، تعود لأحد المسؤولين في حكومة معين معترف بها.

 

وفي السياق كشف الصحفي الجنوبي فتحي بن لزرق، في وقت سابق عن مغادرة مسؤول مدينة عدن وبحوزته مليون دولار. 

 

وقال بن لزرق: أن السلطات المصرية أوقفت بمطار القاهرة امس مسؤول حكومي بدرجة صغيرة قدم من اليمن وبحوزته مليون دولار وبعد تقييد المبلغ واتخاذ الإجراءات سُمح له بالدخول .

 

وتسأل بن لزرق: إذا كان مسؤول بهذا الحجم من (التفاهة) يحمل في رحلة واحدة مليون دولار .. فما الذي يمكن ان يحمله الاخرون.. ؟ "حد تعبيره"

 

يشار إلى أن هذه العمليات تأتي ضمن سلسلة متواصلة من عمليات تهريب الأموال التابعة لقيادات عسكرية ومسؤولين حكوميين تابعين للحكومة اليمنية المعترف بها، إلى خارج اليمن، كانوا قد استولوا عليها بطرق غير شرعية، وفق تقارير إعلامية، وسط انتشار مهول للفساد في أوساط مسؤلي حكومة معين، والرئاسي اليمني المشكل أخيراً بدعم سعودي.

باسم رامي